الخارجية والمغتربين// تدين جريمة اعدام الشهيد الهذالين وتتابعها مع الجنائيةالدولية


17/01/2022 01:54 م




تدين وزارة الخارجية والمغتربين بأشد العبارات جريمة اعدام الشهيد سليمان الهذالين (75 عاما)، متأثراً بجروحه الخطرة التي أصيب بها عند مدخل قرية أم الخير بمسافر يطا جنوب الخليل، وذلك بعد أن دهسته اليه احتلالية بشكل متعمد، في السادس من الشهر الجاري، اثناء دفاعه عن ارضه خلال الاقتحام الوحشي والاعتداء السافر الذي ارتكبته قوات الاحتلال في مسافر يطا، وقيامها بترويع وترهيب للمواطنين الآمنين في منازلهم لدفعهم للهجرة عن أرضهم ومنازلهم.

تعتبر الوزارة أن هذه الجريمة حلقة في مسلسل جرائم الاعدامات الميدانية التي تنفذها قوات الاحتلال وفقا لتعليمات وتوجيهات المستوى السياسي والعسكري في دولة الاحتلال، وهي تعكس وحشية وعنصرية الاحتلال في قمعه وتنكيله بالمواطنين المدنيين الفلسطينيين العزل المشاركين في المسيرات السلمية دفاعا عن ارضه في وجه الاستيطان والمستوطنين. من جهتها ستتابع الوزارة هذه الجريمة البشعة وتفاصيلها العنصرية مع المنظمات الأممية المختصة والمحكمة الجنائية الدولية.

الاتصال

العنوان

Kılıç Ali Caddesi No:5, Diplomatik Site, 06450 Or-an Ankara

الهاتف

+90 312 490 35 46

الفاكس

+90 312 490 40 77

البريد الإلكتروني

Tremb@mofa.pna.ps